صابر والعاصفة الثلجية

صابر والعاصفة الثلجية
بقلم : علي إبراهيم طالب
وندسور – كندا
جريدة الحوادث – لندن
بريطانيا
رسائل الى المحرر
العدد 2422
الجمعة 4 نيسان 2003
غطت الثلوج الغزيرة أرجاء المدينة بأسرها ، ولبست الشوارع والمباني والحدائق ثوبها الأبيض الناصع ، كانت العاصفة الثلجية قوية جداً بمكان ، انها حجبت الرؤية وبدا كما لو ان المدينة تسبح في بحار عالية ، من الضباب الممزوج بالرياح السريعة التي كانت تحدث أصواتا قوية وعنيفة ومرعبة احيانا  .
بدت المدينة الكندية الملاصقة للحدود الأميركية كما لو انها في بلاد الإسكيمو نسبة الى غزارة تساقط الثلوج وامتزاجها مع الأمطار الخفيفة لتصبح الأرض متجمدة وسهلة الانزلاق  على صعيد المشاة والسيارات على حد سواء  .
اختفت جموع المشاة من الشوارع على الرغم من ان اليوم هو الإثنين وهو اول ايام العمل في الأسبوع والساعة تشير الى العاشرة صباحا  ، فالكثير من المدارس أغلقت أبوابها لصعوبة انتقال التلاميذ الى مدارسهم وكذلك كان حال المصانع والشركات المنتشرة في كل مكان من أرجاء المدينة الواسعة .
وقف صابر داخل غرفته ونظر الى الخارج عبر زجاج الشباك الذي تجمد نسبة لانخفاض درجة الحرارة  الى  ادنى مستوياتها  في الخارج   .
لبس صابر ثيابه الشتوية السميكة وحاول الخروج من المبنى الذي يسكنه ولكنه لم يستطع ان يفتح حتى الباب الخارجي لسماكة الثلوج  التي  غطت  الشوراع  بشكل  كبير  وكثيف   ،  ونظر الى سيارته فوجدها مغطاة بالثلوج بأكملها فما كان منه الا ان عاد إدراجه الى غرفته ليحضر كوباً من الشاي الساخن لإعادة الروح والدفء الى عروقه التي شعر للحظات لدى محاولته فتح الباب الخارجي للمبنى ان تلك العروق قد تجمد الدم داخلها  .
 قضى صابر ذلك اليوم حبيس المنزل كل ما كان يفعله طوال الوقت هو النظر من الشباك الى الخارج يتأمل الثلوج الكثيفة المتساقطة والمتراكمة في كل حدب وصوب انه الثلج الكثيف والمتراكم والعاصف .
انه  يوم اخر في حياة صابر في بلاد الصقيع والثلوج  والحر   الشديد   :   ( كندا  )  ،  يوم أخر يضاف الى  عمر غربته الطويلة في بلاد الاحلام المؤجلة الى حين   تلك  .
                                             على الخير والمحبة والمودة الدائمة   والسلام استودعكم  الله   ولقاؤنا  معكم  يتواصل  من خلال هذا الموقع    والى اللقاء القريب  ان شاء  الله تعالى  .

                                              علي   ابراهيم   طالب
                                                وندسور    كندا
                                            للتواصل مع الكاتب عبر البريد الالكتروني : visionmag64 @Gmail.com
                                   الصفحة الشخصية على موقع الفيس بوك
                                    FACEBOOK PAGE :    ALI  IBRAHIM  TALEB
                                     السبت  11        أيار      2013
0 0 votes
Article Rating
Spread the love
Subscribe
Notify of
guest
0 Comments
Inline Feedbacks
View all comments
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x