لقاء الأحبة الكرام

لقاء الأحبة الكرام
بقلم : علي إبراهيم طالب
وندسور    كندا
جريدة صدى المشرق   مونتريال
كندا
رقم العدد / 302
الثلاثاء 8 شباط
  2011
أشعر بكثير من الفرح كلّما رنَ جرس الهاتف في المنزل وكان على الخط الأخر أخ عربي أو أخت عربية وينتابني الحزن لمن قست عليهم الحياة فير غربتنا الأليمة هذه ولمن أصابتهم ابتلاءاتها بأمور ومشاكل تحتاج لحلول تريح هذه الأنفس المتعبة من قسوة الحياة وتجاربها المريرة .
الأمر نفسه يحدث عند استلامي لأي رسالة عبر البريد الإلكتروني أو حتى البريد العادي الورقي الذي يُصرَ البعض على التمسك بالتعامل به وإرسال الرسائل الورقية من خارج كندا ومن بعض المدن الكندية كما يفعل من قست عليه الحياة ولا يجد امامه الا الورقة والقلم ليبث من خلالهما ما تجود به نفسه من مشاعر انسانية خاصة .
اعترف أنني أقف عاجزا في بعض الاحيان امام المصاعب والمشاكل الكثيرة التي تصيب عائلاتنا ومجتمعاتنا الاغترابية في هذا المهجر البعيد عن الوطن الام حيث الاهل والأرض وبعض الحنان .
اشكر كثيرا الأخت ل . من ميساساغا – أونتاريو على الثقة الغالية ، واعدك كما القراء الكرام في الاستمرار بمعالجة الامور الإنسانية والاجتماعية قدر الظروف المتاحة .
_ الأستاذ لطفي غ – مونتريال – اشكر لك مشاعرك الرقيقة .
_ الأخ محمد زهير الخطيب ميساساغا – اشكر لك تعليقك على موضوع الانتخابات البلدية في وندسور وأفدتني ان زيشان حامد نجح في مدينة هاميلتون – أونتاريو ، وماكس خان في اوكفيل أونتاريو .
_ الأخت غ . مونتريال الحمدلله على شعورك بالراحة بعدما عانيته من مصاعب وكان الله معك في جهادك في سبيل العائلة .
_ الأخ الدكتور ن . د. من وندسور أرجو معاودة الاتصال لفهم الأمر جيداً .
_ الأخت نجية من لبنان شكرا على المتابعة والكلمات الصادقة .
_ الفاضل الجزيل الاحترام _ مونتريال لا افعل الا ما هو القاسم المشترك بين الأديان السماوية ولا سيما المسيحية والإسلام ما يجمعنا هو هم الغربة واشكر لك ملاحظاتك وكلماتك الجميلة .
_ من العاصمة الكندية اوتاوا وصلتني رسالة عبر البريد الإلكتروني من ( العربي المحتار ) يطرح موضوع خاص به وهو في واقع الأمر يفوق إمكانياتي وإمكانيات الجريدة نفسها واشكر له ثقته الغالية وكلماته الجميلة المعبرة .
_ الأخ ابو زهراء من هاميلتون أونتاريو ، شكرا جزيلا للدعوة الغالية بزيارة العراق الشقيق وان شاء الله تسمح الظروف على كافة الصعد لتحقيق هذا الأمر في اسرع وقت ممكن .
_ إلى الأخت التونسية من مونتريال واعتقد ان ما سألتي عنه في اتصالك الهاتفي قد زالت أسبابه بسقوط النظام السابق في تونس مع محبتي وتحياتي لأبناء الجالية التونسية في عموم كندا والى الشعب التونسي عامة الذي رسم الشهيد محمد بوعزيزي من مدينة سيدي بوزيد بدمائه الطاهرة شعلة الثورة التونسية المباركة والابية .
_ اود في هذه العجالة ان اشكر كل القراء الكرام على ملاحظاتهم على شتى المواضيع الاجتماعية والإنسانية التي اعالجها عبر هذا المنبر الاعلامي الذي يحمل شعار ( معا من اجل جالية اقوى ) ، وأضيف على هذا الأمر ان ما نحتاج له هو التكاتف والتضامن فيما بيننا كعرب ومن كل الأقطار العربية وليمارس كل شخص منا قناعاته ومبادئه التي يؤمن بها بكل حرية وقناعة بعيدة كل البعد عن لغة الشتائم والتفرقة والتباعد .
ولا يسعني في بداية هذا العام 2011 الا ان اسأل الباري عز وجل بان يكون النجاح والتوفيق هو نصيب كل الأخوة والأخوات من أبناء الجاليات العربية من عموم المدن الكندية وبلاد الاغتراب وكل مكان تصل اليه هذه المطبوعة عبر الإنترنيت عامة .
اللهم احفظ كل أبنائنا وبناتنا من كل مكروه وعلى المحبة والعهد نتواصل معكم على الدوام والله ولي التوفيق والنجاح .
 
 
 
 
 
                                              على الخير والمحبة والمودة الدائمة   والسلام استودعكم  الله   ولقاؤنا  معكم  يتواصل  من خلال هذا الموقع    والى اللقاء القريب  ان شاء  الله تعالى  .

 
 
 
 
                                              علي   ابراهيم   طالب
 
 
 
                                                وندسور    كندا
 
 
 
                                            للتواصل مع الكاتب عبر البريد الالكتروني
                                           : visionmag64 @Gmail.com
 
 
                                           الصفحة الشخصية على موقع الفيس بوك
 
                                          FACEBOOK PAGE :    ALI  IBRAHIM  TALEB
 
 
 
 
 
 
                                            الثلثاء   6       أب                2013
 
 
 
 
 
 
0 0 votes
Article Rating
Spread the love
Subscribe
Notify of
guest
0 Comments
Inline Feedbacks
View all comments
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x