header

About

الستارة

علي إبراهيم طالب: كاتب وإعلامي كندي لبناني الأصل مقيم في مدينة وندسور الكندية بمقاطعة أونتاريو. أسس مجلة رؤية في عام 2002 ، ويكرس جل وقته للكتابة والتأليف. نشرت له العديد من المقالات في العديد من الصحف والمجلات اللبنانية والعربية وصحف الاغتراب.

Ali Ibrahim Taleb: A Canadian journalist from Windsor, Ontario. Founded Vision Magazine in 2002 and dedicates most of his time to writing and corresponding with Arab and Lebanese Newspapers in Canada and outside

لماذا الستارة؟

الستارة موقع إلكتروني على شبكة الإنترنت طابعه العام إنساني وهدفه الحديث عن إنسانية الإنسان بغض النظر عن لون هذا الإنسان وجنسه وعرقه وانتمائه . الستارة هي منبر حر لصاحب كل رؤية ثقافية أو أدبية أو فنية ، نتخاطب من خلاله بكل محبة وطيبة وديمقراطية (الديمقراطية الحقة البعيدة عن الشعارات المزيفة). من خلال خبرتنا الطويلة في التعاطي مع الشأن الإعلامي ، أطلقنا موقع الستارة الإلكتروني للعالم من مدينة وندسور بمقاطعة أونتاريو الكندية في الأول من شباط عام 2012 ليكون من بين أهدافه الاجتماعية والإنسانية والثقافية ، التعريف أيضاً بإنجازات ونجاحات المغتربين العرب في مختلف الشؤون الحياتية ، وليتحول موقع الستارة إلى باب للتواصل الحقيقي وإلى مساحة حوار نتبادل فيها الآراء والحوارات.

من خلال الكتابة عن القضايا التي تهم الإنسان ومعاناة الاغتراب والمغتربين حول العالم يتضح أن معاناة هذا الإنسان واحدة مهما اختلف المكان أو الزمان لذلك ولد موقع الستارة الإلكتروني ليكون عيناً ترى وأذناً تصغي لهمومكم وشجونكم ، وبلسماً يداوي بعض جراحات أو مشكلات هذا الزمان. والستارة لا تنجح إلا بأرائكم وتعليقاتكم الإيجابية البناءة ونحن على استعداد لمناقشة أي نقد أو اقتراح تتفضلون به.

للتواصل معنا يمكنكم استخدام المعلومات التالية:

Email: visionmag@hotmail.com
Tel: +1-519-816-7628

إتفاقية شروط الاستخدام

شروط النشروالتعليق في هذا الموقع متاحة للجميع على شرط واحد وهو عدم الإساءة أو التجريح بأي شخص أو رمز أو مقام ما. كما يرجى عند النسخ أو الاقتباس من موقعنا هذا أن يتم الإشارة إلى موقع الستارة واسم مؤلف المقال أو صاحب العمل.

إن التعليقات الواردة من القراء الأعزاء تُعبّر فقط عن رأي أصحابها ولا تُعبّر بالضرورة عن رأي أو وجهة نظر (موقع الستارة) الذي لا ينشر أي تعليق أو ملاحظة تسيء لأي شخص أو جهة ويراد منه إثارة الحساسيات والعصبيات الدينية والطائفية والمذهبية أو تلك التي تحرض على العنف أو تدعو إلى الفساد الأخلاقي والاجتماعي عامة.

علي إبراهيم طالب

وندسور – كندا